البحرين

البحرين: إلغاء العمل بالكفيل بدءاً من أبريل القادم 2017

أعلنت دولة البحرين انطلاق العمل بالنظام الجديد للعمالة الوافدة لها، وقررت إلغاء نظام الكفيل اعتبار من شهر أبريل المقبل، حيث يتم العمل بالنظام بشكل تدريجي، من خلال منح 48 ألف عامل رخصة العمل النظامي، وعلى هذا الأساس يكون شهريا تحول 2 ألف عامل إلى الصورة النظامية، كما يتم تسليط نظام المراجعة كل عامين وتقييم التجرية كل ستة أشهر.

وأشار أسامة العيسي، الرئيس التنفيذي لهيئة سوق العمل بدولة البحرين، أن نظام العمل الجديد يعتبر جزء من مشروع متكامل لإصلاح العمل، والذى تم البدء فيه منذ عام 2004 فى البحرين، ويتضمن إلغاء نظام الكفيل، والبدء فى العمل طبقاً لنظام دائم، حيث أن سوق العمل يحتاج إلى بعض العمالة التى بإمكانها تصحيح وضعها، ولاتحتاج إلى مهارات عالية.

وأفاد العيسي، أن هناك عدة أمور تصبح متاحة أمام العامل، حيث أنه يكون مسئول بشكل كامل أمام القانون عن تكاليف التأمين الصحي له، بالإضافة إلى تصرايح العمل وتذكرة العودة، كما يتاح له العمل لدى شركة أو فرد من خلال نظام التعاقد المباشر من خلال الإتفاق بالعمل مقابل ساعة أو شهر أو يوم.

وتتضمن دول عربية كثيرة العمل بنظام الكفيل لدى العمالة الوافدة لها منها؛ السعودية، الكويت، قطر، الأردن، ليبيا، عمان، اليمن، وأخيرا البحرين تتخذ القرار الصحيح بإلغاءه، حيث يصبح العامل الوافد تحت نظام الكفيل، والذى يربطه بالعمل فى مجال مقيد.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *