فضل صيام يوم وقفة عرفات لغير الحجاج وأفضل الدعاء لقضاء الحاجة للصائمين

لارا عابد
منوعات
لارا عابدآخر تحديث : الإثنين 19 يوليو 2021 - 10:07 صباحًا
فضل صيام يوم وقفة عرفات لغير الحجاج وأفضل الدعاء لقضاء الحاجة للصائمين

يعتبر يوم وقفة عرفات من الأيام العظيمة التي تأتي في العام، لأنه يوم إنابة وتوبة من العباد إلى المولى جل شأنه، وهو أيضًا يوم طاعة وعبادة وتقرب إلى الله عز وجل، ليدرك العباد أن ما قام الله بإعداده من ثواب وأجر أفضل من كل الدنيا وما بها من أهواء وملذات.

ولذلك على كل عبد أن يقبل على العبادات والطاعات في هذا اليوم، حتى يرضى الله عنه، ويجب أن تبتعد الأنفس عن الكره والمشاحنات.

سبب تسمية يوم وقفة عرفة بهذا الاسم 

قيل في هذا الأمر أقوال كثيرة من أجل توضيح سبب تسمية وقفة عرفة بذلك الاسم، ومن تلك الأقوال:

  • هناك من قال أن سبب ذلك هو الوقوف على جبل عرفات في هذا اليوم.
  • وقيل أيضًا أن سبب ذلك هو أن سيدنا إبراهيم عليه السلام، قد علم في هذا اليوم أن الرؤية التي رأها حق، لأنها رأى في ليلة التروية أن يقوم بذبح سيدنا إسماعيل، وكان قد تأنى حتى يعلم هل الأمر من الله أم لا، ثم علم يوم عرفة أنه من الله جل شأنه.
  • وهناك من قال أن هذا اليوم سمي كذلك لأن المسلمون يعترفون فيه بكل ما وقع منهم من ذنوب.
  • أما النسفي فقال أنه سمي كذلك لأن سيدنا آدم قد التقى بحواء في هذا اليوم عند الجبل (جبل عرفات)، لأنهما قد افترقا بعد أن هبطا من الجنة.
  • وأيضًا قيل أنه سمى بذلك لأن العباد في هذا اليوم يكونوا فوق الجبل وكان العرب يطلقون على كل ما علا فوق الأرض كلمة عرفة.

هنا تجد: فضل يوم عرفة والأعمال المستحبة وفضل صيام وقفة عرفات للصائمين غير الحجاج

تاريخ وقفة عرفة الوقوف على جبل عرفات

تأتي وقفة عرفات في تاسع يوم من ذي الحجة، وهو الشهر رقم 12 من السنة الهجرية، أي أخر شهر في السنة، والذي يأتي بعد ذي القعدة، وتتم في أوله مناسك فريضة الحج، ويعتبر من الأشهر الحرم، وهي الشهور التي حرم فيها القتال على العرب منذ قديم الأزل.

رسائل عيد الأضحى

فَضْل يوم عرفة 

فضائل يوم وقفة عرفة كثيرة وعظيمة للغاية، حيث أنه:

  • يوم عتق من نار جهنم “دعاء يوم عرفة.
  • يوم تغفر فيه الذنوب.
  • ومن فضائل وقفة عرفة هو أن الله جل شأنه يباهي الملائكة بحجاج عرفة.

أفضل أعمال وقفة عرفة

أفضل أعمال وقفة عرفة
أفضل أعمال وقفة عرفة
  •  هي الوقوف على جبل عرفة الذي يعتبر أعظم ركن في الحج، ومن لم يقف بعرفة، كان كمن لم يقم بالحج من الأساس، حيث قال ابن تيمية رحمه الله أن الحج هو عرفة، أي هو الأساس وباقي المناسك تابعين له.
  • من السنة أن نكثر من ذكر المولى عز وجل في وقفة عرفة، في أي توقيت وعلى أي حال نكون فيه، سواء جالسين أو قائمين أو مضجعين، ومن أشكال ذكر الله التهليل والتكبير والحمد وأي أذكار أخرى.
  • صيام يوم وقفة عرفة، حيث بين لنا النبي الكريم (ص) فضل القيام بصيام هذا اليوم في قوله: (صِيَامُ يَومِ عَرَفَةَ، أَحْتَسِبُ علَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتي قَبْلَهُ، وَالسَّنَةَ الَّتي بَعْدَهُ).

وفسر هذا الحديث الإمام النووي رحمه الله وقال المقصود تكفير كافة الذنوب ماعدا الكبائر، أما البلقيني فقال أن العباد مقسمة إلى أقسام، فمنهم من لا ذنوب له سواء صغيرة أو كبيرة، هنا يكون صيام وقفة عرفة لرفع درجاته، وهناك من له ذنوب من الصغائر ولكن غير مصر عليها، فالصيام هنا يكفر ذنوبه طالما لم تكن كبيرة، وهناك من له ذنوب من الصغائر ولكن مصرة عليها، فهي تغفر بالأعمال الصالحة من صوم وصلاة، وهناك من له صغائر وكبائر، فالعمل الصالح يكفر عنه الذنوب الصغائر فقط، ومن كانت ذنوبه كبائر فقط، فيتم تكفيرها عنه بنفس مقدار ما يتم غفرانه من الذنوب الصغيرة.

شاهد أيضًا: أجمل صور عيد الأضحى المبارك 2021 بطاقات تهاني بالعيد للأصدقاء والأحباب

وقت الدعاء في يوم وقفة عرفة

يبدأ دعاء يوم وقفة عرفة مباشر بعد أن تزول الشمس، أي بعد أن يؤدي الحجاج صلاة الظهر وصلاة العصر، وذلك قصرًا وجمعًا في وقت الظهيرة، بإقامتين وأذان واحد، فيقوم الحجاج بالذهاب إلى جبل عرفة، من أجل التقرب إلى الله جل شأنه بالدعاء، والتلبية والذكر والدعاء بعد أن يحمدوا الله، والصلاة على الرسول الكريم (ص)، ويظلوا كذلك حتى تغرب الشمس.

وقت الوقوف بعرفة

يبدأ وقوف عرفة بعد أن تزول شمس يوم وقفة عرفة حتى يطلع فجر أول يوم من عيد الأضحى المبارك، ويقوم الحجاج بالصلاة في عرفة صلاة الظهر وصلاة العصر، وذلك قصرًا وجمعًا في وقت الظهيرة، بإقامتين وأذان واحد، ومن المستحب الإكثار من الدعاء في هذا اليوم.

ويظل الحجاج متواجدين في عرفة حتى تغرب الشمس، ثم يبدأ في ترك عرفة متجهين إلى مزدلفة من أجل المبيت فيها، ويصلي الحجاج بها صلاة المغرب وصلاة العشاء جمع تأخير، وذلك معناه صلاة المغرب مع صلاة العشاء في وقتها.

ومستحب للحجاج أن يكثروا من الأذكار والأدعية، ثم يجمعوا الحصى، ويقضوا الليلة في مزدلفة حتى صلاة الفجر، ثم يتوجه الحجاج إلى منى من أجل رمي جمرات العقبة الكبرى.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.