ما هي أهم مميزات وعيوب التداول عبر الهاتف الجوال؟

لقد شهد التداول عبر الانترنت وخاصة من خلال الهاتف الجوال تزايدًا متسارعًا خلال السنوات القليلة الماضية حيث تتيح تطبيقات التداول عبر الجوال امكانية الوصول الى منصات التداول بدلًا من الاقتصار على طرق التداول التقليدية عبر أجهزة الكمبيوتر. مثل هذه التطبيقات تتيح وصولاً أسهل لمستخدمي الهواتف الذكية لإدارة حسابات التداول الخاصة بهم بنشاط حتى عندما يكونون بعيدين عن أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم.

 

كان التحول من أجهزة الكمبيوتر المكتبية إلى تطبيقات التداول عبر الهاتف المحمول مدفوعًا إلى حد كبير بالسهولة والسرعة التي تقدمها مثل هذه التطبيقات التي تعطي الحرية الكاملة للتداول في أي وقت ومن أي مكان طالما كنت متصلًا بالانترنت. الجدير بالذكر أن جميع شركات الوساطة تقريبًا تمتلك تطبيقات التداول الخاصة بها على الأجهزة المحمولة وعلى رأسهم شركة أكسيا تريد عبر الانترنت.

 

لقد أظهر بحث جديد صادر عن المكتب الوطني الأمريكي للبحوث الاقتصادية أن استخدام المتداولين لـ تطبيقات التداول عبر الجوال يؤثر بشكل مباشر على طريقة التداول. حيث أشارت الدراسة إلى قرارات أكثر جرأة لأولئك الذين يتداولون على هواتفهم المحمولة مع ارتفاع نسبة التداول اليومي نتيجة سهولة وصولهم للأسواق المالية من خلال هذه التطبيقات.

التداول عبر الهاتف المحمول: الفوائد الرئيسية

الوصول الفوري واللحظي إلى الأسواق: يمكنك الوصول إلى حساب التداول الخاص بك بكل سهولة من خلال تطبيق التداول عبر الجوال مع امكانية ادارة الصفقات الخاصة بك بسهولة ومن أي مكان. بالإضافة إلى سهولة وضع الأوامر من وقف الخسارة وجني الأرباح.

 

بيانات السوق الحية والمباشرة: تسهّل تطبيقات التداول عبر الهاتف المحمول والتي تقدمها منصات التداول عبر الانترنت ومن بينها منصة AXIA، الوصول الى بيانات.. السوق الحية بما في ذلك الأجندة الاقتصادية لأهم الأحداث العالمية، جديد الأخبار اليومية ذات الصلة، توصيات التداول الدورية وأيضًا أفكار التداول.

 

التنبيهات اللحظية: تحتوي تطبيقات التداول عبر الهاتف المحمول على ميزة الإخطار والتنبيهات التي تعمل بشكل مستقل عن تنبيهات الرسائل القصيرة. تعمل ميزة الإخطار على ابقاء المستخدم على اطلاع دائم بآخر التطورات في حساب التداول بالإضافة الى توصيات التداول التي تقدمها أغلب شركات الوساطة مثل شركة AxiaTrade.

 

المواد التعليمية والتقارير البحثية: توفر تطبيقات التداول عبر الهاتف الجوال امكانية الوصول السريع والسهل إلى المواد التعليمية المتنوعة وأيضًا التقارير البحثية الصادرة من قبل شركات الوساطة والتي تساعد على بناء خلفية تعليمية متميزة لمن يرغب في صقل مهاراته في التداول.

 

التداول الاجتماعي: تدعم غالبية تطبيقات التداول عبر الهاتف الجوال تجربة التداول الاجتماعي، وهي ملائمة جدًا للمتداولين المبتدئين حيث يمكنهم اكتشاف المتداولين الناجحين ونسخ صفقاتهم التي تتناسب مع استراتيجية التداول الخاصة بك.

التداول عبر الهاتف المحمول: القيود الرئيسية

الراحة سيف ذو حدين: يتم وضع الأوامر وتنفيذ الصفقات بسرعة وبكل بساطة من خلال تطبيقات التداول عبر الجوال، لذا عليك أن تكون حذرًا ودارسًا بشكل كامل لـ مخاطر التداول.

 

شاشة أصغر حجمًا: يعد حجم الشاشة الصغير عيبًا كبيرًا للمستخدمين. عادةً ما تحتوي منصة التداول على مجموعة من التفاصيل التي لا يمكن عرضها بسهولة على شاشة أصغر.

 

اتصال الهاتف المحمول: يعد الاتصال على منصة التداول عبر الهاتف المحمول مشكلة كبيرة أخرى حيث قد تتعطل شبكات الاتصال بالانترنت لأي سبب كان. قد يؤدي الاضطراب في شبكة الهاتف المحمول في وقت تقديم الطلب إلى خسارة جزئية للأموال. لذا احرص دائمًا على تواجد شبكة اتصال قوية بالإنترنت.

 

سرعة الأداء: بخلاف الهواتف الذكية المتطورة، لا تحتوي معظم الهواتف الذكية ذات الميزانية المحدودة على معالج سريع. يمكن أن تؤدي سرعات المعالجة المنخفضة للهاتف الذكي إلى تأخير تقديم الأوامر مقارنة بأجهزة سطح المكتب.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك معنا مجانا بعيون مصر ليصلك أحدث الأخبار